زعيم الحركة الانعتاقية بيرام ولد الداه ولد اعبيد

غزواني يفضل التباطؤ والتروي على حساب القطيعة الشجاعة

سبت, 30/11/2019 – 15:17

قال زعيم الحركة الانعتاقية بيرام ولد الداه ولد اعبيد الحاصل على المرتبة الثانية في الاستحقاق الرئاسي الأخير، ان الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني ترك لديه انطباعا بأنه سيتحاشى الحرب  ضد معارضيه واستخدام العدالة ضدهم.

وأوضح، ان غزواني يفضل التباطؤ والتروي على حساب القطيعة الشجاعة، مضيفا ان هذا الموقف يشكل خطرا على البلاد، فيما يتعلق بااقضايا الكبيرة التي تمس حياة وذاكرة الموريتانيين (التفاوتات، العنصرية، نظام الفئات، الغلو الديني، البيئة).

واشار بيرام، ان غزواني ليس في عجلة من أمره ويأمل في إرضاء الجميع، مؤكدا ان زمن الود المحابي ولى.

وقال بيرام في مقابلة مع صحيفة “القلم” الصادرة بالفرنسية، انه عندما يلتقي الرئيس مجددا “سأحدثه عن العودة إلى التجمع الاقتصادي لدول غرب إفريقيا، عودة فعلية وليس عن طريق اتفاق ينقصه التطبيق حتى الآن. في انتظار ذلك فإن مواطني غرب إفريقيا، القاطنين على أرضنا، يتعرضون للكثير من الازعاج. وسوف أرافع أمامه، كذلك، عن المصادقة على اتفاق روما القاضي بإنشاء المحكمة الجنائية الدولية، واعتماد قانون يعاقب جريمة المساس الخطير بالطبيعة من أجل ردع قطع الأشجار ونهب المحيط وتلويث التربة واستخدام المنتوجات الضارة جدا مثل الزئبق والسيانيد في مواقع معادن الذهب من قبل شركات أجنبية تتمتع بمحاباة قصوى مثل كينروس”.

 

عن المدير الناشر سليمان عباس

شاهد أيضاً

البرلمان الموريتاني يجيز قانونا ضد الاتجار بالبشر

07/08/2020 صادقت الجمعية الوطنية خلال جلسة علنية عقدتها اليوم الثلاثاء برئاسة السيد الشيخ ولد بايه، …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: